اخبار الأسواق: 

عرفت الأسهم الأوروبية تراجع ملحوظ بالتعاملات الصباحية للجلسة الثانية لهذا اليوم و ذلك يرجع إلى هبوط كبير لعدد من أسهم شركات الطاقة و ذلك بتضررها بتراجع أسعار النفط؛فبعد اجتماع الدوحة الذي كان الأمل في أن يتم تثبيت الإنتاج العالمي للنفط و لكن ذلك الاجتماع باء بالفشل. 

و في ظل هذه الإختلالات بأسهم النفط فقد عرفت الكثير من المجالات إنخفاظا في مؤشر داو جونز و من بينها شركات صناعة الشركات،و لكن يبقى الخاسر الأكبر هو قطاع الطاقة بنسبة تفوق %3 على مؤشر داو جونز و لم تسلم أسهم  رويال داتش شل و توتال فقد نالت حظها من هذه الخسائر.

على مدار الأسبوع الماضي عرفت أسعار النفط إنخفاظ ملحوظا،و لهذا لجأ أكبر منتجين للنفط إلى اجتماع طارئ لعثور على حل متكافئ و ذلك بتثبيت إنتاج النفط بمطلع شهر يناير المقبل ، و لكن أمام إصرار السعودية و التي صنفت كأكبر منتج للنفط بأوبك؛ فقد امتنعت على تقنين إنتاجها للنفط و بما فيها إيران أيضا لأنها تود إرجاع حصصها السوقية و مكانتها في إنتاج النفط كما كانت عليه قبل فرض العقوبات عليها.

  

المؤلف: 
yousef abed