اخبار الأسواق: 

عرف  العجز التجاري البريطاني إرتفاع بالربع الأول من هذه السنة، منذ أن عرف أزمة إقتصادية خانقة، تسببت له في إنخفاظ حاد بكل مستوات إقتصاده، و التأثر سلبا بضعف العالمية.

 فقد صرح معهد الإحصاأت الوطنية، أن العجز التجاري بلغت قيمته بالربع الأول من هذه السنة إلى 13.273 مليار جنيه استرليني، بالموازاة مع قيمة 12.205 مليار بثلاثة الأشهر الأخيرة و ذلك بالعام الماضي، و بهذا تكون قد سجلت أعلى مستوى لها منذ الربع الأخير من عام 2008.

أما تجارة السلع فقد عرفت هي أيضا، إرتفاع بعجزها،  و ذلك بالإعتماد على العديد من البيانات التي لها قابلية للمقارنة، فمنذ 1998 وصلت قيمة العجز إلى 34.694 مليار استرليني.

أما بعد تحليل بيانات مارس الماضي فقط، فيما يخص العجز بمجال تجارة السلع، فقد عرف تحسنا طفيفا، بحيث بلغت قيمة هذا التحسن 11.204 مليار استرليني،  و لكن توقعات المحللون الاقتصاديون كانت أكثر من هذا؛  فالاستطلاع الذي قام به لرويترز كان يتوقع وصوله إلى 11.3 مليار استرليني.

أما النمو الاقتصادي البريطاني فقد عرف تراجع بمستوياته، وصلت إلى نسبة 0.4 بالمائة في الربع الأول من هذا العام، أما الربع الأول من السنة الماضية 2015 ، فقد وصلت نسبة الإنخفاظ إلى 0.6 بالمائة،  و قد صرح معهد الإحصاأت أن التجارة سيكون لها تأثير سلبي بالأشهر القليلة المقبلة.

 

المؤلف: 
yousef abed